شراكة صناعية وتكنولوجية جديدة بين مجموعة رينو وجوجل للتحول للجيل الرابع

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت مجموعة رينو وجوجل عن شراكة صناعية وتكنولوجية جديدة لتسريع التطور الرقمى للنظام الصناعى لمجموعة رينو والتحول إلى معايير الصناعة من الجيل الرابع التى يطلق عليها معايير الصناعة 4.0.

تعد مجموعة رينو شركة من أوائل الشركات التى بدأت تطبيق معايير الصناعة 4.0، من خلال تطوير منصتها الرقمية الخاصة بها منذ عام ٢٠١٦ لربط وجمع البيانات الصناعية من ٢٢ موقعًا للمجموعة فى جميع أنحاء العالم والتى تمثل ٧٦٪ من إجمالى إنتاج السيارات التى تخرج من المجموعة والتى تعتمد على أكثر من ٢٥٠٠ آلة. وبذلك فإن مجموعة رينو تقوم بالعمل على تحليل ومعالجة وإعادة استخدام كميات ضخمة من البيانات الأساسية.

وتهدف هذه الشراكة الجديدة مع شركة جوجل كلاود التابعة لشركة جوجل الأم، من بين أمور أخرى، إلى تحسين منصة مجموعة رينو الرقمية المملوكة بالكامل لرينو والتى تعمل بشكل مستقل على إدارة البيانات الصناعية. تعتمد الشراكة على تقديم حلول جوجل كلاود وخبرتها فى التحليلات الذكية والتعلم الآلى Machine Learning والذكاء الاصطناعى، حيث ستمكّن مجموعة رينو من تحسين سلسلة التوريد وكفاءة التصنيع وجودة الإنتاج وتقليل التأثير البيئى من خلال توفير الطاقة. ستعزز هذه التحسينات فى نهاية المطاف تطوير حلول جديدة لصناعة السيارات، كما سيكون من شأنها تطوير المهارات الرقمية لدى العاملين فى المجموعة، فإن تدريب الموظفين هو أيضًا جزء أساسى من هذه الشراكة الجديدة.

حيث تخطط مجموعة رينو وجوجل كلاود لإنشاء برنامج فريد وقابل للتطوير لتعزيز مهارات هندسة التصنيع ومهارات فرق تكنولوجيا المعلومات من خلال جلسات العمل والتدريب والتمكين مع فريق جوجل التى سيقومون بتوفيرها لفريق رينو. يهدف هذا البرنامج إلى تعزيز المعرفة القائمة على البيانات التى تعد جزءا أساسيًا من الحياة المهنية اليومية لموظفى رينو، سواء كان ذلك فى عمليات التشغيل أو فى عمليات صنع القرار.

ويقول خوسيه فيسنتى دى لوس موزوس مدير التصنيع والخدمات اللوجستية وعضو اللجنة التنفيذية لمجموعة رينو: «يعد هذا التعاون مثالًا حياً على استراتيجية مجموعة رينو الرقمية، والتى يتم تطبيقها هنا فى المجال الصناعى. تسمح لنا هذه الاتفاقية والتزام فرق تكنولوجيا المعلومات وإدارة التصنيع وسلسلة التوريد لدينا بتسريع تنفيذ خطة الصناعة 4.0 الخاصة بنا والمصممة من أجل تحويل مواقع الإنتاج والعمليات اللوجستية الخاصة بنا حول العالم لتحسين معايير التميز والأداء الخاصة بنا. تعد هذه الشراكة أيضًا إحدى الاستثمارات فى موظفى مجموعة رينو الذين سيستفيدون من التدريب عالى المستوى فى إدارة البيانات الرقمية».

بينما يقول توماس كوريان الرئيس التنفيذى لجوجل كلاود: «إن صناعة السيارات تعتمد على الابتكار فى حمضها النووى، وهناك إمكانات هائلة للتكنولوجيا الرقمية فى أن يكون لها تأثير كبير على الإنتاج. نحن فخورون بالشراكة مع مجموعة رينو للمساعدة فى إحداث ثورة فى مستقبل تصنيع السيارات وقوة الجيل القادم من الإمدادات».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    89,745

  • تعافي

    30,075

  • وفيات

    4,440

حراج السيارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *